Ahmed Samir Novels
WRITINGS/ NOVELS/ Gray Dreams/ أحلام رمادية

أحلام رمادية

أحلام رمادية

رواية

النسخة العربية


جميع الحقوق محفوظة
Copyright 2019 ©
Ahmed Samir

ISBN:9780463944370

متاحة على:

Amazon Kindle Smashwords

هي رواية كنت قد كتبتها في مصر عن كفاح طفل إفريقى في رحلة طويلة لتحقيق أحلامه البسيطة  -البسيطة جداً - الرواية كانت لها أبعاد سياسية دولية، عن المعوقات التي هي من شأنها عرقلة مسيرة مثل هذا الطفل طوال مراحل حياته، وعندما أتيت أنا إلى أوربا وأكتشفت أننى نفسى في مواجهة هذه المشكلات نفسها، لذلك قررت تغير السيناريو إلى دراما إنسانية بسيطة عن طفل مصرى لكى لا يعتقد أحد أننى أتكلم عن نفسى.

هي رواية اجتماعية تمس المجتمع المصري بالخصوص وأضع فيها (بشكل غير مباشر) بعض أفكارى وتصوراتى في معالجة الفكرة الإنسانية - أقصد هنا "الأمل" باعتباره "تصور" - وتلك هي رؤية فلسلفية أضعها في  شكل روائي إجتماعى، بالطبع هناك العديد من المشكلات الإجتماعية المهمة جداً - المصرية بالتحديد - تعالجها الرواية رغم قصرها وبساطتها، الرواية رغم بساطتها إلا انها محببة جداً لي من الجائز لحبي للأطفال في العموم.

النسخة والفكرة العربية كتبتها في لشبونه البرتغال، إن شاء الله وبفضله تكون عند حسن ظن الجميع!

  ملخص الرواية

أحلام رمادية هى رواية عن معاناة طفل صغير يسعى لتحقيق أحلام بسيطة جداً...حتى إنها تتمثل فى تحقيق أبسط الحقوق الإنسانية المشروعة! فمحمد طفل الثامنة كل طموحاته آماله وتطلعاتة هى أن يتمكن من إكمال تعليمه كأى طفل عادى فى مثل سنه! كفاح محمد وإصراره على إكمال تعليمه رغم معاناته المستمرة جعل من حقه الإنسانى البسيط أحلام كبيرة .. أحلام قد حلت محل حقوق إنسانية بسيطة.. بسيطة جداً! حتى أصبحت أحلامه هى فقط أن يكون قادراً يوما ما على امتلاك حلم حقيقى! فكما هو الواقع.. واقع أسرته الفقيرة جداً والتى بالكاد تمتلك إحتياجاتها الإنسانية الأساسية، فبالمثل لا تتعدى أحلامه تلك الحدود البسيطة الممكنة! والتى رغم بساطتها إلا أنها عالية بعيدة المنال، يراها فقط هناك سابحة فى فضاء بعيد، هم من طبقة المهمشين إجتماعياً، وليس هذا الظلم الإجتامعى الذى يعانيه محمد فقط بل تلك الظلمة تعم على كامل أسرته، فمعاناته هى جزء من معاناتهم جميعاً، محمد هو ابن لأب مسلم وأم مسيحية، وله من أمه أخت مسيحية "ماريا" بنت الـ 14 عام، يقفوا جميعاً أسرة واحدة أمام تحديات الحياة وظروفها القاسية، يحاول محمد الصمود بينما كل شئ حوله ينهار تدريجياً متمسكا بآمال يراها دائماً بعد كل كبوة يعيشها لا يمل وإن طالت، لا ييأس فى عيشها من جديد بين كل فترة وفترة يروح فيها الأمل وتنقطع فيها تقريباً كل سبل النجاة، وحيداً متمسكاً بآمال لا يراها سواه فى واقع فرص النجاة تقريبا فيه معدومة غير مستسلم قابض على يد أخته ماريا يحاول أن يريها بعض مما يراه، بعض من الأمل لتعيشه فربما تساعده على الإستمرار، وربما يحيى فيها آمال قديمة انطفأت من عتمة أعوام سوداوية قاتمة خنقت روح الحرية بصمت خفى، تكسوه سعادة زائفة، يجسدها استسلام، يجعل كل شئ تقريباً هادئ.. من مكان إلى أخر .. إلى أخر .. لا يبحثوا عن السعادة إنما يبحثوا عن طريق لحياة ممكنة، أحلام محمد التعليمية قد حلت محل الغير ممكن فالممكن ذاته أصبح يتمثل فى إمكانية البقاء على قيد الحياة!

 

لأى إستفسارات خاصة بالرواية أو متعلقة بعملية الشراء يرجى الإرسال على الإيميل أدناه

info@neuropages.com